الخميس، نوفمبر 29، 2012

الجمعية العامة للأمم المتحدة تمنح فلسطين صفة 'دولة مراقب'

الجمعية العامة للأمم المتحدة تمنح فلسطين صفة 'دولة مراقب'
حصلت على 138 صوتاً مقابل إعتراض 9 وامتناع 41 دولة عن التصويت
مدونة سامي سهيل - اقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة رفع تمثيل فلسطين لدولة مراقب غير عضو بأغلبية 138 صوتاً مقابل إعتراض 9 دول وامتناع 41 دولة.
وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد طالب الجمعية العامة المنعقدة في نيويورك اليوم الخميس للنظر في طلبه رفع تمثيل فلسطين الى صفة دولة مراقب غير عضو ب"اصدار شهادة ميلاد دولة فلسطين".

وقال عباس في خطابه امام الجمعية العامة "إن الجمعية العامة للأمم المتحدة مطالبة اليوم بإصدار شهادة ميلاد دولة فلسطين، ولهذا السبب نحن هنا اليوم"، مضيفا ان "العالم مطالب بتصحيح الظلم التاريخي الذي الحق بالشعب الفلسطيني وان اللحظة حانت ليقول العالم كفى للاحتلال والاستيطان" الاسرائيليين".
مؤكداً ان الهدف من هذه الخطوة هو اطلاق فرصة جدية اخيرة لتحقيق السلام.


وقال عباس في خطابه "لم نأت هنا كي نضيف تعقيدات لعملية السلام التي قذفت بها الممارسات الإسرائيلية إلى غرفة العناية المركزة، بل لإطلاق فرصة جدية أخيرة لتحقيق السلام"، مضيفا "لا نريد نزع الشرعية عن اسرائيل بل تأكيد شرعية دولة فلسطين".
وشدد الرئيس الفلسطيني على ان الفلسطينيين لا يريدون نزع الشرعية عن اسرائيل بل تاكيد شرعية دولة فلسطين.

وبدأت الجمعية العامة للامم المتحدة الخميس جلسة للنظر في طلب منح فلسطين صفة دولة مراقب غير عضو في الامم المتحدة، في خطوة يتوقع ان تشكل انتصارا دبلوماسيا ومكسبا قانونيا للفلسطينيين رغم انها قد تعرضهم لخطر العقوبات.

وينص مشروع القرار الذي منح فلسطين صفة "دولة مراقب غير عضو" في الامم المتحدة الى قبول طلب دولة كامل العضوية في الامم المتحدة الذي قدمه الرئيس الفلسطيني محمود عباس في ايلول/سبتمبر 2011م.

نتنياهو وصف الخطاب عدائي وسام

من جانبه اعلن السفير الاسرائيلي في الامم المتحدة رون بروزور ان مشروع القرار الذي بدأت الجمعية العامة للامم المتحدة النظر فيه لرفع التمثيل الفلسطيني الى مرتبة دولة غير عضو مراقب هو مشروع "منحاز" و"يدفع بالسلام الى الوراء".
وقالبروزور امام الجمعية العامة ان مشروع القرار "المنحاز" هذا لا يدفع بالسلام قدما بل يدفع به الى الوراء"، مشددا على انه حتى ولو صوتت الجمعية العامة لصالح الطلب الفلسطيني فان هذا "لن يغير الوضع على الارض".

بينما ندد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو بانتقاد الرئيس الفلسطيني محمود عباس الحاد لاسرائيل في خطابه في الجمعية العامة للامم المتحدة اليوم الخميس واصفاً الخطاب بانه عدائي وسام وحافل بالدعاية الكاذبة.

وقال نتنياهو في بيان اصدره مكتبه بعد خطاب عباس في الجمعية العامة قبل التصويت المتوقع على الاعتراف الضمني بالدولة الفلسطينية هذه ليست كلمات رجل يريد السلام.
 
المصدر: مدونة سامي سهيل 
http://samysouhail.blogspot.com


تـنـبـيه ! موقعنا لا يبث اي قناة على سيرفرتنا هذه القنوات من سيرفرات اخرى.
Please Be informed That we don’t Host any of these videos on our servers, its broadcasted from people on justin.tv and ustream.tv and many others websites for copyrights issue please contact them.